الرئيسية / الرئيسية / قرار الاتحاد الإفريقي حول قضية الصحراء “لايزال ساري المفعول”

قرار الاتحاد الإفريقي حول قضية الصحراء “لايزال ساري المفعول”

أكد رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي السيد موسى فاكي محمد، أن القرار رقم 653 المتخذ خلال القمة الـ29 للاتحاد المنعقدة في يوليوز 2017 بأديس أبابا، والمتعلق بقضية الصحراء، “لايزال ساري المفعول، ولا يزال يشكل المرجع”. وجاء توضيح السيد فاكي محمد في ختام أشغال القمة الـ30 لرؤساء الدول والحكومات الإفريقية، التي عقدت يومي 28 و29 يناير الجاري بالعاصمة الإثيوبية، مشددا على أن القرار رقم 653 “لا يزال ساري المفعول ولا يزال يشكل المرجع”. وللتذكير فإن هذا القرار أشاد بتعيين السيد هورست كوهلر مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء. ويدعو القرار الاتحاد الإفريقي ومفوضية المنظمة الإفريقية إلى دعم جهود الأمم المتحدة الهادفة لإيجاد حل توافقي ونهائي لقضية الصحراء. ولا يشير القرار المذكور إلى أي دور أو مشاركة للاتحاد الإفريقي في هذه الجهود. كما أنه “لايشكل مرجعا لأي مخطط متجاوز أو صيغة تسوية لم تعد صالحة أو مبدأ مسخر”. من جهة اخرى أشاد تجمع دول الساحل والصحراء، بأديس أبابا، بمضمون الرسالة الملكية التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى القمة الثلاثين للاتحاد الأفريقي. وصرح إبراهيم ساني أباني، الكاتب العام لتجمع دول الساحل والصحراء ، أن الرسالة الملكية التي تلاها رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، توفر “تحليلا رفيعا” لمشكلة الهجرة. وقال إبراهيم ساني أباني “أود باسم تجمع دول الساحل والصحراء، أن أشيد بصاحب الجلالة و أن أحيي التحليل الرفيع الذي قدمه جلالته في إطار أجندة أفريقية من أجل الهجرة”. وأضاف الكاتب العام “تابعنا باهتمام بالغ التقرير الذي قدمه جلالة الملك،رائد الاتحاد الأفريقي، في مسألة الهجرة”، مبرزا أهمية التوصيات الواردة فى التقرير وخاصة منها المتعلقة بإنشاء مرصد أفريقي للهجرة وتعيين مبعوث خاص للاتحاد الأفريقي لهذه المسألة. وأشاد ساني أباني أيضا بالتزام جلالة الملك من أجل أفريقيا، وبالمشاريع التي أطلقها المغرب في القارة تحت قيادة جلالته. وأضاف الكاتب العام أن “الاتحاد الأفريقي وأفريقيا عموما في حاجة إلى المغرب باعتباره بلدا مهما جدا من أجل تشييد المنظمة الأفريقية”. واغتنم الفرصة لتهنئة جلالة الملك والحكومة ومجموع الشعب المغربي بانتخاب المملكة في مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الأفريقي. وأضاف قائلا “في إطار هذا المجلس، سيقدم المغرب مساهمة أكيدة لتعزيز ثقافة السلام والأمن في أفريقيا”.

عن jamal

شاهد أيضاً

أصوات تتعالى لفتح معبر سبتة لإنقاذ مدينة الفنيدق المحتضرة

في إطار تحركات المجتمع المدني من أجل “إنقاذ الفنيدق”، وجّهت مائة (100) شخصية عامة “نداء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *