الرئيسية / مجتمع / حتى لانتهم الإسلام

حتى لانتهم الإسلام

بوشتى جد

ما يميز عصرنا الذي نعيشه حوادث القتل والدمار ففي كل يوم تزهق أرواح العديد من الأبرياء بسبب الحروب والنزاعات الطائفية أو العنصرية أو بسبب مشكل الإرهاب الذي تجاوز كل الحدود وأصبح يهدد معظم دول العالم فالإرهاب ليس له دين أو وطن فمن العار ومن الظلم أن نصلق التهمة بالإسلام والمسلمين بسبب مايقوم به بعض الإرهابية المتسترين بإسم الدين والمنتسبين إلى العرب والمسلمين والإسلام بريئ من كل أفعالهم الإجرامية فالإسلام ماجاء لقتل الناس وتعذيبهم بل جاء لإسعادهم والتيسير عليهم والرحمة بهم وأي تصرف وحشي وهمجي يخلو من الرحمة فهو يتنافى مع ماجاء به ديننا وما علمه لنا نبينا الذي جاء رحمة للعالمين .
إن التطرف والإرهاب مرفوض في دين الإسلام وأخلاق المسلمين ومن يقوم بهذا التصرف فهو لايعرف حقيقة هذا الدين لكن مايؤسف له أنه كلما قام أحد الإرهابين والمتطرفين بهذا السلوك الشاذ إلا ويشن الهجوم على الإسلام والمسلمين وكأن الإسلام يأمر أتباعه بقتل الناس بذريعة الجهاد وهذا فهم وتفسير خاطئ للإسلام ونصوصه ويدل على جهل المتطرفين والإرهابين بأحكام دين الإسلام وتعاليمه ٠
ومن غريب مايقع في هذا العالم اليوم أنه عندما يستهدف غير المسلمين فإن العالم كله يهتز ولو لمقتل شخص واحد ويكثر الحديث عن الإرهاب في المواقع الإعلامية وعبر وسائل التواصل الإجتماعي أما عندما يستهدف المسلمون ويتم الإعتداء عليهم في ديارهم أو في بلاد الغربة فإن العالم كله يلتزم الصمت ولا أحد يقدر أن يسمي ماحدث بعمل إرهابي مثال ذلك ماتقوم به إسرائيل تجاه الشعب الفلسطيني من قتل وتعذيب وما تقوم به روسيا في سوريا من قتل وتدمير حماية لنظام الأسد أليس هذا إرهابا؟
إن الإرهاب تصرف وحشي وسلوك جبان مهما كان موطنه ومهما كان صاحبه ولكن أن تلصق تهمة الإرهاب بالإسلام فهذا غير منطقي وغير معقول.

 

عن jamal

شاهد أيضاً

العلم المغربي يعلو خفاقا فوق قاعدة «كالابتار» بجبل إيفرست..

أحمد بيضي تمكن مجموعة من المغامرين، يتقدمهم ابن إقليم خنيفرة، الحسين الأيوبي، الحامل لشعار «تيساع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *