الرئيسية / فن و ثقافة / تقديم ديوان ’طنجة : الصمت و الظلال’ للشاعرة الاسبانية المرموقة روسا أمور دل الألمو

تقديم ديوان ’طنجة : الصمت و الظلال’ للشاعرة الاسبانية المرموقة روسا أمور دل الألمو

ثريا ميموني

تحتضن مكتبة الاعمدة بطنجة ” Librairie des colonnes” غدا الجمعة حدثا ثقافيا مهما ، ويتعلق الأمر بتقديم و توقيع الديوان الشعري “طنجة، الصمت و الظلال” للشاعرة الاسبانية ” روسا أمور دل الالمو ” وسيسير هذا اللقاء الشعري القيم، الصحافي والباحث المغربي بجامعة مدريد المستقلة عبد الخالق النجمي المتخصص في موضوع طنجة في الادب الاسباني، كما سيشارك في هذا اللقاء وجوه ثقافية إسبانية ومغربية أبرزها الشاعر و المبدع الطنجاوي الشاب فريد عثمان بنطرية راموس.

ويأتي هذا اللقاء بعد النجاح الكبير الذي ميز الحفل الذي أقيم خلال شهر يناير بمركزسيرفانطيس بطنجة ، خصص لتقديم رواية “سحابة في طنجة” للكاتبة الاسبانية المعروفة كريستينا لوبيث باريو، وهو اللقاء الذي حظي بإشعاع كبير، خصوصا وأن الصحافة المغربية ومثيلتها بإسبانيا اهتمت كثيرا بهذا الحدث الثقافي المتميز ، وهذا مرده أساسا كون مدينة البوغاز أصبحت فضاء مفضلا وقبلة لكثير من الكتاب و الشعراء و السينمائيين الاسبان. حبا لهم في طنجة مدينة التعايش المنفتحة على جميع الثقافات، وانبهارا لهم بأنماط حياة سكانها و تقاليدهم و طبيعة عيشهم، خصوصا دروب مدينة طنجة وأزقتها التي سجلت فيها الكاتبة الإسبانية ذكريات وانطباعات جميلة ورائعة كان لها الأثر الطيب في نفسها، وهي لحظات لا تمحى من ذاكرتها التي أصبحت مرتبطة بمدينة طنجة التي باتت تزورها وتتردد عليها بين الفينة والأخرى. وتقول الكاتبة والشاعرة الإسبانية، أن أول زيارتها لمدينة ابن بطوطة عندما كان سنها لا يتجاوز العشر سنوات، فجادت قريحتها بقصائد تتغني بمعشوقتها طنجة ، وتعبر من خلالها عن شوقها و حنينها و حبها لهذه المدينة التي اعجبت بل أصبحت متيمة بها إلى حد الجنون منذ أن وطأت أقدامها هذه المدينة الجذابة بشهادة كبار الفنانين والأدباء العالميين الذين فضلوا الإستقرار بها.

ازدادت الشاعرة الاسبانية روسا أمور دل الأمور بالعاصمة الاسبانية مدريد، نالت شهادة الدكتوراة في مناسبتين، و تشتغل حاليا أستاذة جامعية بجامعة أنطونيو د نبريخا، و نشرت العديد من المقالات الأدبية و كذلك أصدرت العديد من الكتب و الدراسات، و هي تدير منذ سنة 2005 دار النشر ايسيدورا ، إحدى كبريات دور النشر وأشهرها بإسبانيا، حيث تصدر عنها مجلة تحمل نفس الاسم و من ابرز كتبها : “رجل بدون صوت” ، “محفظة كلوريا” و “لم تقل لي ابدا..”.

عن jamal

شاهد أيضاً

المنتج اللّبنانيّ أحمد شحادة يمشي بعكس التيار

النجاح في الحياة، وتحقيق إنجازات كبرى، أمر وارد جداً، ومن الممكن تحقيقه لمن أراد، مهما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *