الرئيسية / جهات و محليات / النقل السري بالعالم القروي وغياب المراقبة

النقل السري بالعالم القروي وغياب المراقبة

بوشتى جد

مظاهر التهميش بالعالم القروي متعددة فالعالم القروي لازال يعاني من الحرمان بسبب غياب العديد من المرافق الضرورية والقطاعات الحيوية ويبقى مشكل النقل كأحد المشاكل العويصة بالعالم القروي مما يفتح الباب على مصرعيه لأصحاب النقل السري أو مايطلق عليهم (بالخطافة)هذا النوع من أصحاب السيارات لايهمهم سوى جمع المال فالطرق في حالة يرثى لها وهي تشكل خطرا على المتنقلين ومع ذلك تجد من هؤلاء من يحمل في سيارته مايقارب العشرة أشخاص ناهيك عن السرعة بل الأدهى من ذلك أن هذه السيارات لاتتحرك بالننزين بل بغاز البوتان ففي محرك كل سيارة توجد قنينة غاز مما يشكل خطرا كبيرا على حياة الركاب مثال ذلك إقليم شيشاوة الذي إنتشرت به هذه الظاهرة بعد أنتقلت إليه عدواها من منطقة الصويرة ثم وجدت به أرضا خصبة نظرا لغيابة المراقبة بل شجع على ذلك سكوت المسؤولين من سلطات محلية ورجال الدرك الذين لم يقوموا بمسؤوليتهم على أحسن وجه فانطلاقا من جماعة بوابوط إلى جماعة تولكت بإقليم شيشاوة تعرف هذه الظاهرة إنتشارا كبيرا لدى أصحاب سيارات النقل السري وعلى مرأى ومسمع من رجال الدرك الذين لايحركون ساكنا إذ تمر هذه السيارات دون الخضوع للمراقبة وهذه الطريق تعرف حركة دائبة نظرا لوجود العديد من الأسواق الأسبوعية بالمنطقة كسوق الأحد بتاولكت وبما أن مشكل النقل هو مشكل معقد لافي العالم القروي فحسب بل حتى داخل المدن فهذا مايجعل البعض يخاطر بحياته ويركب هذا النوع من السيارات التي تشبه القنابل الموقوتة.

 

عن jamal

شاهد أيضاً

بالفيديو.. اعتداء شنيع على باشا وقائد بالفنيدق

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمدينة الفنيدق ليلةالخميس 24 أبريل الجاري، من اعتقال خمسة أشخاص من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *