الرئيسية / فن و ثقافة / المجموعة الغنائية “لمشاهب ميوزيك” تحط الرحال بمدينة طنجة

المجموعة الغنائية “لمشاهب ميوزيك” تحط الرحال بمدينة طنجة

محمد القندوسي
صور أسامة أجبار
فيديو ابراهيم الحراق
في اطار الجولة الفنية بعدد من المدن المغربية التي تقوم بها مجموعة ” لمشاهب ميوزك “، قامت المجموعة ليلة أمس السبت بإحياء حفل فني ساهر بقاعة سينما موريتانيا بطنجة، وذلك من أجل التعريف بهذه المجموعة الفنية الفتية، ومد جسور التواصل مع الجماهير المحبة والشغوفة باللون المشاهبي الذي يعتبر من الأنماط التراثية الغنائية المغربية التي ظهرت في أواسط السبعينيات من القرن الماضي، والتي هي اليوم تحاول جاهدة من أجل تعزيز وجود هذه الظاهرة الموسيقية التراثية واستمرارها، وبث هذا النمط الموسيقي بين الشباب التائه وسط هذا الزخم من فوضى الموسيقى والغناء الذي لا يمت بصلة إلى واقع الموسيقى المغربية وأصالتها. وكضيفة شرف، شاركت المجموعة الطنجاوية “أطفال الغيوان” في هذا السمر الغنائي، بمختارات غنائية من إنتاجها تم الكشف عنها لأول مرة خلال هذا الحفل.
وبخصوص مجموعة “لمشاهب ميوزك” استهلت هذا الحفل بقطعة “بغيت بلادي ” من ريبيرتوار المجموعة الأم ” لمشاهب “، تلتها مجموعة من القطع الغنائية ذات اللمسة لمشاهبية التي تفاعل معها الجمهور بشكل هستيري. وتعتبر مجموعة ” لمشاهب ميوزك ” إحدى المجموعات التي تفرعت عن مجموعة ” لمشاهب ” التي كان يقودها الراحل الشريف لمراني الذي يعتبر أيضا المؤسس الحقيقي لمجموعة ” لمشاهب ميوزك ” ، هذا الصرح الفني الذي تم إحياؤه مؤخرا بمبادرة من السيد خلدي مصطفى بصفته مديرا للمجموعة التي تضم بين صفوفها أمهر العازفين وأعذب الأصوات أبرزهم قيدومة ” مجموعة لمشاهب وأيقونة الظاهرة الغيوانية ابنة الحي المحمدي سعيدة بيروك، التي أكدت في تصريح خاص لـ ” NMG ” أن المجموعة أخذت على عاتقها وهي تختار النمط المشاهبي، إبراز هذا اللون الغنائي التراثي، والمحافظة على مكنوناته و قوالبه و آلاته و طبوعه وحتى طريقة الغناء التي كانت سائدة إبان الرواد الراحلين أمثال سي محمد السوسدي، سي محمد باطمة والمايسترو الشريف المراني… وفي سياق متصل، أكدت الفنانة سعيدة بيروك ، أن المجموعة منشغلة حاليا بوضع اللمسات الأخيرة على مجموعة من الأغاني التي سترى النور قريبا بعد الإنتهاء من تسجيلها.
https://www.youtube.com/watch?v=FBq91KvONdo&feature=youtu.be

عن jamal

شاهد أيضاً

المنتج اللّبنانيّ أحمد شحادة يمشي بعكس التيار

النجاح في الحياة، وتحقيق إنجازات كبرى، أمر وارد جداً، ومن الممكن تحقيقه لمن أراد، مهما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *