الرئيسية / رياضة / الإيفواري بوبلي أندرسون من نجم لكرة القدم الى متشرد يبات في العراء

الإيفواري بوبلي أندرسون من نجم لكرة القدم الى متشرد يبات في العراء

يتداول رواد التواصل الاجتماعي على الفضاء الأزرق، خبر معاناة اللاعب الإيفواري ونجم الوداد السابق، بوبلي أندرسون، الذي يعاني ظروفا نفسية واجتماعية جد سيئة، ويعيش حياة التشرد ويبات في العراء.
وحسب صحيفة “أفريك سبور”، فاللاعب الذي رحل من الوداد لمالقا الإسباني، فقد عقله وأصبح مكتئبا منذ ثلاث سنوات.
ونقلت الصحيفة عن احد المقربين من اللاعب البالغ من العمر 26 سنة، أن أندرسون “بوبلي” لم يقم بإدارة المجد والمال بشكل جيد، ولم يركز في مجال كرة القدم.

وأضاف بمرراة شديدة، “اليوم فقد بوبلي أندرسون عقله وأصيب بالاكتئاب لمدة ثلاث سنوات، وهو يعيش في الشارع وينام على الأرض.” واردف :”علينا أن نساعد أندرسون (بوبلي)، لم يتأخر بعد الوقت.

مازال بوسعنا إنقاذه، كل شيء ممكن!”
وبرز أندرسون بشكل لافت مع الوداد في عام 2012 إذ توج معه بلقب البطولة الاحترافية، وفاز بلقب أفضل لاعب أجنبي في الدوري المغربي، وأفضل لاعب في فريق الوداد خلال الموسم الذي قضاه في القلعة الحمراء.
وحظي أندرسون خلال تواجده بالوداد الرياضي بدعم جماهيري كبير، لتميزه بتمريراته الساحة ولمساته الفنية المبهرة، التي طالما اعتزت لها جماهير الواد دفي المدرجات.
ولعب أندرسون مع الوداد 30 مباراة سجل فيها 8 أهداف وكان النجم الإيفواري من أفضل الممريين في البطولة المغربية ومن خيرة صناع اللعب في العقد الاخير بالقلعة الحمراء.

عن jamal

شاهد أيضاً

مانشستر سيتي يقلب الطاولة على سان جيرمان ويهزمه بثنائية

سجل مانشستر سيتي هدفين في شوط المباراة الثاني، ليحوّل تأخره بهدف نظيف أمام مضيفه باريس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *